%d8%a5%d9%82%d8%a8%d8%a7%d9%84-%d9%85%d9%84%d9%81%d8%aa-%d9%84%d9%84%d8%b2%d9%88%d8%a7%d8%b1-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b9%d8%b1%d8%b6-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ad%d9%84%d9%8a-%d9%84%d9%84

يشهد المعرض المحلي للكتاب المنظم بمدينة سيدي بلعباس إقبالا ملتفا من طرف الزوار لاسيما وأنه يتزامن مع العطلة المدرسية الشتوية. وقد عرفت أجنحة هذا المعرض الجاري تنظيمه منذ الأسبوع الماضي على مستوى مركز التسلية العلمية إقبالا كبيرا من طرف الزوار من مختلف الأعمار رغبة منهم في اكتشاف الكتب المعروضة وأسعارها. ويعرض في هذا الإطار أكثر من سبعة آلاف عنوان لمؤلفات في شتى المجالات منها قواميس وموسوعات وعلوم اقتصادية وكتب للأطفال وثقافة عامة وكتب في الفلسفة وعلم النفس وكتب للتداوي بالأعشاب وكتب الطبخ وتفاسير القرآن الكريم وكتب دينية وأدبية، وأوضح السيد بن النور إبراهيم ممثل دار الفكر العالمية الهيئة المنظمة للتظاهرة.”أعتقد أن كل من زار المعرض إلى غاية الساعة قد وجد ضالته كون الأعمال المتواجدة موجهة لكافة التخصصات والأعمار والميول”، مشيرا إلى أن أجنحة عرض الكتب الدينية لاقت إقبالا كبيرا من طرف الزوار إلى جانب كتب الثقافة العامة التي تشد بمختلف عناوينها القراء والمثقفين. هذا وعرفت أجنحة عرض كتب الأطفال على غرار القصص أو كتب تعليم مختلف المواد اهتماما كبيرا في أوساط الزوار من تلاميذ وأوليائهم الذين يسارعون على اقتناء كتب تساعد في تنمية فكر أبنائهم لاسيما وأنها تعرض بأسعار تنافسية. وحسب السيد بن النور فإن الزائر للمعرض يلاحظ أن ما تقدمه أجنحة العرض يعطي حيوية وروحا ويشير إلى حرص دار النشر على استقطاب وجذب الأطفال وتقديم الفائدة لهم وفي ذات الوقت يحفز الأهل على اقتناء الكتب لأطفالهم وتشجيعهم على المطالعة. وتتواصل فعاليات هذا المعرض المنظم بمبادرة لدار الفكر العالمية بالتنسيق مع المديرية المحلية للثقافة إلى غاية 29 جانفي.

 

Print Friendly