ldkhwl_lmdrsy
انطلقت صبيحة أمس فعاليات الندوة الجهوية التحضيرية للدخول المدرسي للموسم المقبل 2017/2018 على مستوى مديرية التربية لولاية سطيف، و التي تستمر لثلاثة أيام تتم من خلالها مناقشة و دراسة مختلف الجوانب المتعلقة بضمان نجاح الموسم الدراسي القادم. الندوة المذكورة التي يشرف على تأطيرها مديرون مركزيون من وزارة التربية الوطنية تضم رؤساء مصالح التنظيم التربوي و البرمجة والمتابعة و مستخدمي القطاع من 17 ولاية من شرق البلاد، زيادة على ولاية أدرار، يتدارسون عبر أربع ورشات مختلف النقاط المتعلقة بالدخول المدرسي القادم على غرار ورشة الهياكل التي تخص المؤسسات التربوية المبرمجة للموسم المقبل، والإجراءات الواجب اتخاذها لاستقبال التلاميذ على أكمل وجه، بالإضافة إلى ورشة التأطير التربوي والإداري التي تعمل بالتنسيق مع ورشة التنظيم التربوي لضمان التأطير البيداغوجي اللازم للمستويات الثلاثة، وذلك بعد تحديد كل الاحتياجات وإحصاء النقائص التي سجلت خلال الموسم الجاري. السيد عبد العزيز بزالة مدير التربية لولاية سطيف، أكد بالمناسبة أن الوزارة الوصية تهدف من خلال هذه اللقاءات إلى التحضير الجيد للدخول المدرسي القادم، ومن ثمة ضمان موسم دراسي ناجح سواء من حيث التأطير أو الهياكل أو ظروف التمدرس.
حسينة قاوة

Print Friendly