kasimi

أكد رئيس التحالف الوطني الديمقراطي السيد بلقاسم ساحلي في تجمع شعبي نشطه بقاعة المحاضرات لقصر الثقافة محمد العيد آل خليفة بقسنطينة أن أهمية الاستحقاق الانتخابي المقبل تكمن في مواصلة مسار البناء الوطني من أجل “ديمومة واستقرار المؤسسات العمومية”، ودعا السيد ساحلي إلى “تعزيز التضامن الحكومي”، مجددا بالمناسبة دعم ومساندة حزبه للإصلاحات التي باشرتها الحكومة، كما أكد رئيس التحالف الوطني الديمقراطي أمام مناضلين بتشكيلته السياسية ومتعاطفين معها على ضرورة المساهمة إلى جانب أحزاب أخرى من أجل “تقوية الجبهة الداخلية” للتصدي لمختلف التحديات الكبرى الداخلية والخارجية التي تواجهها الجزائر، ولدى تطرقه لأهداف التحالف الوطني الجمهوري أبرز السيد ساحلي بالخصوص أهمية حسن اختيار منتخبين قادرين على أداء مهامهم لفائدة المواطن، وجلب عديد المستثمرين الذين من شأنهم المساهمة في بعث التنمية على الصعيدين المحلي والوطني، وأشاد أيضا بمشاركة تشكيلته السياسية في المشاورات حول التعديل الدستوري التي تضمنت مكاسب كبرى للشعب الجزائري خاصة ما تعلق منها بتأكيد وتعزيز مكونات الهوية والوحدة الوطنية وترقية الحريات ودولة القانون، وبعد أن أكد بأن حزبه قدم مرشحين شباب أكفاء ملتزمين بخدمة المواطن ويستلهمون من قيم الشهداء و من مبادئ أول نوفمبر، أبرز رئيس التحالف الوطني الجمهوري بأنهم سيكونون في الطليعة للدفاع عن حقوق المواطنين ويسعون من أجل حل مشاكلهم في حال ما إذا نالوا ثقة الناخبين. و دعا السيد ساحلي المواطنين كذلك إلى التوجه بكثافة إلى صناديق الاقتراع لاختيار أحسن المرشحين لتمثيلهم و ذلك بغض النظر عن الانتماء السياسي.

Print Friendly