17328227_1455276134492079_442271881_n 17351133_1455276081158751_2056140459_n 17352702_1455276097825416_1062870885_n 17409973_1455276054492087_1359287137_n 17410406_1455276064492086_1138707654_n

بعد التفشي الكبير لظاهرة حوادث المرور سواء على المستوى الوطني أو على مستوى ولاية سطيف التي تحتل المراتب الأولى في هذا المجال، خاصة وأن الظاهرة عرفت ارتفاعا كبيرا كل سنة ، حيث أن آخر الاحصائيات التي تتعلق بولاية سطيف تعود لسنة 2015 وفيها تم تسجيل 2184 حادثا مروريا خلف 68 قتيلا والمئات الجرحى، وانطلاقا من هذه الارقام المرعبة، وإيمانا منه بالدور الذي يقوم به في إطار خدمة وتنمية المجتمع، شرع فوج العلى لقدماء الكشافة الإسلامية الجزائرية بالعلمة ولاية سطيف بعد الاتفاق مع المصالح المعنية من أمن وطني وحماية مدنية، في تكوين وتأطير الورشات الخاصة للتحسيس بحوادث المرور وتبيين خطورتها على الصالح العام، حيث أن الاتفاق يتضمن تكوين قادة الفوج وتأطيرهم في هذا المجال، الورشات أسندت لقادة جامعيين تابعين للفوج على غرار القائدين حجاب سليمان وبلاهدة فاتح، وقد استغل الفوج مناسبة ذكرى عيد النصر 19 مارس في إقامة معرض خاص بحوادث المرور، وذلك على الهواء الطلق بساحة المجاهد المقابلة للمسرح الجهوي، الفوج قام بعرض أفكاره وأعماله، وكذا تقديم تشكيلة من الملابس الخاصة بالشرطة الكشفية والحماية الكشفية والبحرية الكشفية، حيث أنه تم اقتناءها من ميزانية الفوج، الملابس تشبه لباس الشرطة والحماية المدنية، العملية لقيت استحسان جموع المواطنين والزائرين للمعرض، وأكدوا على ضرورة الإكثار وتفعيل مثل هذه المبادرات في إطار محاربة حوادث المرور.

وتبقى العملية مرهونة بمدى وعي وتقبل مثل هذه الأفكار وتشجيعها،وللتذكير فإن فوج العلى يعتبر حديث النشأة، حيث أعيدت هيكلته بقادة شباب ونظرة جديدة عام 2005، لكن ما قدمه اليوم يفوق إمكانياته وهذا بفضل إرادة قادته الشباب.

فوزي خليل

Print Friendly