شرطة

قامت مصالح أمن ولاية بجاية بشن حملة مداهمات واسعة النطاق عبر كامل اختصاص الأمن الوطني بأمن الدوائر، سخرت من خلالها 694 شرطيا من مختلف الرتب على متن 65 مركبة مدعمة بكافة الوسائل التكنولوجية، حيث شملت المداهمات عمليات توغل واسعة داخل الأحياء والتجمعات السكانية بالتزامن مع عمليات مراقبة و تفتيش للأشخاص و المركبات  باستخدام أحدث  الوسائل الرقمية المتاحة، و كذا مداهمة الأماكن المشبوهة و نقاط تجمع الأشخاص كالفضاءات العمومية و الأسواق و كذا قاعات الأنترنت و الرياضة.  العملية أسفرت عن مراقبة و تنقيط حوالي 633 شخصا تبين أن 13  منهم محل نشرة بحث عسكرية لأجل العصيان تجاه و اجب الخدمة الوطنية تم إتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهم،  فيما تم توقيف شخصيين يبلغان من العمر 24 و25 سنة، يقيمان بمدينة أقبو محل أحكام قضائية  بالحبس صادرة عن محكمتي أقبو و بجاية، فيما تم إيقاف  08 أشخاص لأجل السكر العلني و تناول مشروبات كحولية في مكان عمومي،  كما تم توقيف شخصيين 02 بالغين برفقة قاصرين، أين تم تسليم القاصرين لأولياء أمورهم بينما تم إنجاز ملفات قضائية في حق الشخصيين البالغين بتهمة تحويل وإبعاد قاصر وكذا حيازة سلاح أبيض محظور من نوع “كلونداري”  الذي وجد بحوزتهم أثناء التلمس الجسدي، في حين تم توقيف 03 أشخاص  لأجل حيازة و إستهلاك المخدرات (كيف معالج) وحجز 200غ كانت بحوزتهم ، و شخص أخر لأجل حيازة سلاح أبيض محظور “سكين “. كما تم أيضا مراقبة  وتفتيش 613 مركبة، تم تحويل 04 مركبات منها إلى مقرات  الأمن لأجل انعدام رخصة السياقة.  كما تم حجز و توقيف مركبة أخرى من نوع بيجو 206 محل نشرة بحث وطنية ، و كذا تفتيش ومراقبة 17 دراجة نارية و تحويل 09 منها إلى مقر الأمن لأجل انعدام الوثائق، في حين تم تحرير 93 مخالفة مرورية و 21 جنحة مرورية مع تسجيل  12 حالة تستوجب السحب الفوري لرخصة السياقة.  العملية شملت أيضا مراقبة 09 قاعات للانترنت و قاعتين  للرياضة أدت إلى كشف إنعدام السجل التجاري لدى 03 قاعات للأنترنت و 01 قاعة رياضة تم على إثرها إستدعاء أصحابها قصد استكمال الإجراءات القانونية و الإدارية اللازمة. 

 

 

 

Print Friendly