Capture_d___e__cran_2016_03_15_a___12.00.58_703923780

شرع الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي منذ شهر فيفري الفارط  في إطلاق خدمة “باقة تأمين الثقة ” وهي تأمينات شاملة تخص الفلاحين والمربين الصغار و المرأة الريفية، وأفادت مديرة الاتصال والعلاقات الخارجية للصندوق السيدة بلحجوجة ليلى  أن باقة تأمين الثقة تقدم تحفيزات هامة على غرار التغطية والحماية من التقلبات المناخية والكوارث الطبيعية كالبرد والحريق، إضافة إلى هلاك الأبقار جراء التسممات الغذائية التي قد تؤدي إلى الموت وتأمين وسائل وعتاد الإنتاج من بنايات المستثمرة ومركبات النقل فضلا عن الأخطار المرتبطة بالأضرار الجسمانية والمادية للفلاح وعائلته كما تتكفل بالتغطية الصحية ومنحة الوفاة ،ومن شروط الاستفادة من هذه الخدمة الجديدة عدم تجاوز مساحة الفلاح الصغير خمسة هكتارات إضافة إلى عدد بقرات المربين الذي يفترض أن لا يتعدى الـ 5 بقرات، وفي سياق ذي صلة أوضحت المتدخلة أن الفلاحين الصغار يمثلون ما نسبته الـ 90 بالمائة من مجموع الفلاحين و المربين وقد بدأوا  فعلا في التوافد على مقرات الصندوق الجهوية عبر الوطن لأنهم وجدوا التأمين الذي يناسبهم كفلاحين صغار، مضيفة أن الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي كان قد بادر وبالتنسيق مع المصالح الفلاحية بتنظيم حملات تحسيسية حول هذه الخدمة لشرح مضمونها إلا أنها لا تزال تحتاج إلى المزيد من التحسيس والتوعية كونها في بدايتها  ويمنح الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي جملة من الامتيازات ذات الصلة بالتأمين تتمثل في تقديم نسبة تخفيض تقدر بـ 60 بالمائة في قيمة تأمين المركبات و المساكن ، وترمي خدمة ” باقة تأمين الثقة” إلى إرساء ثقافة التأمين لدى الفلاحين والمربين إضافة إلى تحسين وحماية الإنتاج الوطني من مختلف الأضرار وكذا مرافقة ودعم الفلاحين والمربين الصغار والتقرب منهم أكثر.

 

 

 

 

Print Friendly