ثلاثة أفلام جزائرية في مهرجانظرة على إفريقيا بكندا

تمثل السينما الجزائرية ثلاثة أفلام في المهرجان الدولي”نظرة على إفريقيا” المزمع تنظيم طبعته الـ33 من 14 إلى 23 أفريل الجاري، بمقاطعة “كيبك” بكندا بمشاركة عديد الأعمال السينمائية التي تمثل مختلف دول القارة السمراء، و تشارك أفلام “قنديل البحر” لداميان أونوريه و”غناء الموجة” لكريم بن حاج و”حظ سعيد يا جزائر” لفريد بن تومي، في فعاليات الدورة الـ33 إلى جانب عدة أفلام تمثل دول إفريقية عديدة على غرار تونس، المغرب التي تنزل ضيف شرف والكونغو، وإثيوبيا والكاميرون والصومال وغيرها.ويدخل “حظ سعيد يا جزائر” لبن تومي، رفقة “قنديل البحر” لأونوريه حسبما ورد في “موقع المهرجان” المنافسة الرسمية للأفلام الروائية الطويلة إلى جانب 18 فيلما “الصمت” لكالاد أموغ من فرنسا، “بيلونس”  للمخرج مهدي عزام (فرنسا-المغرب) و”اشتباك” لمحمد دياب من مصر، وفيلم “وقوف كتنشاسا” لسيباستيان ماتر (فرنسا-الكونغو الديمقراطية) و”أعداء داخليون” (فرنسا)، “إيشابا”‘ من رواندا ويخرجه إيفاس أمولي، “أرض الملح والسكر” للمخرج لوتشينيو أزفيدو، (رواندا).. وأخرى.وفي السياق يعرض الفيلم الجزائري القصير “غناء الموجة” لكريم بن حاج على هامش المسابقة في قسم “إفريقيا اتصال”  بمعية 37 فيلما منها “شاهد على الزواج” سوسذان نغوكيلا من “الغابون”، “عيسى “من الكاميرون للمخرج جون روك وجون بوك باتودان، “تيتيرانو” (مدغشقر)، “هم ونحن” (غانا)، “بلا أسف” من كوتديفوار، “بعد أربع سنوات” لجولي ميفاي من “مدغشقر”.. وغيرها من الأعمال.ويروي “غناء الموجة” (إنتاج 2016) في زمن 12 دقيقة، قصة فاطمة فتاة جزائرية تتعرض بصورة يومية للعنف من قبل زوجها، دون أن تلق مساندة من المجتمع بل على العكس لا تجد منه سوى الظلم و”الحقرة”.

 

Print Friendly