888-311

دعا الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني السيد جمال  ولد عباس أمس بورقلة الشباب إلى تعزيز الصرح المؤسساتي للدولة  الجزائرية والممارسة الديمقراطية، وأوضح السيد  ولد عباس خلال تجمع شعبي نشطه بدار الثقافة مفدي زكرياء  بعاصمة  الولاية في إطار الحملة الإنتخابية لتشريعيات 4 ماي المقبل أن الشباب مدعو  اليوم إلى المساهمة في تعزيز الصرح المؤسساتي للدولة الجزائرية والممارسة  الديمقراطية والتجسيد الفعلي للإصلاحات الشاملة التي بادر بها رئيس الجمهورية السيد  عبد العزيز بوتفليقة من أجل الحفاظ على تماسك الشعب الجزائري و وحدة التراب  الوطني، و قال في ذات السياق مخاطبا الشباب إن الإنجازات التي تحققت منذ 1999 تعد  بمثابة السلاح لمواجهة المستقبل، داعيا إياهم إلى الالتفاف بقوة حول  برنامج حزب جبهة التحرير الوطني الذي امتدادا لبرنامج رئيس  الجمهورية ويستمد توجهاته من بيان ثورة 1 نوفمبر 1954 المجيدة  ويعطي عناية  بالغة للجنوب الكبير.

Print Friendly