2014-voitur4_407999800

تمكنت عناصر الفرقة الشرطة القضائية بامن دائرة راس الوادي ببرج بوعريريج، من توقيف المشتبه بهما  في قضية التزوير و استعمال المزور في محررات إدارية ووضع مركبة للسير داخلة للتراب الوطني عن طريق التهريب و غير مطابقة للمواصفات التقنية. حيثيات القضية تعود  بناءا على معلومات تفيد بقيام المدعو (خ-ف) بإخفاء دراجات نارية مسروقة، وعلى إثرها باشر عناصر الشرطة  عمليات البحث و التحري ، التي أفضت إلى العثور  على سيارة من نوع “جاغوار” زرقاء اللون داخل المحل الخاص بالمدعو (خ-ف)  و التي تعود ملكيتها للمشتبه به (ح-ع) الذي اقر ملكيته لها و أكد بأنه اشتراها من سوق تيجلابين من  شخص يدعى (ب-ي) دون معرفته بباقي بياناته و الذي ترك له نسخة من رخصة السياقة الخاصة به من اجل استكمال إجراءات البيع، كما ترك له بطاقة رمادية و استمارة البيع بأحد المقاهي. التحقيقات الشرطية أكدت أن السيارة موضوع القضية ليست من نوع جاغوار و إنما هي من نوع فولكس فاقن باسات، كما أفضت التحقيقات إلى أن الرقم المدون على بطاقة الرمادية على وجهتها الداخلية يخص مركبة أخرى لشخص أخر، كما أن السيارة -حسب التحقيق- لم تدخل التراب الوطني و لم يسجل أي عبور لها مما يبين أن المركبة دخلت التراب الوطني عن طريق التهريب، و عليه تم انجاز ملف قضائي ضد المشتبه بهما.

صبايحي مونية

 

Print Friendly