fdfd

قرر المجلس الشورى الوطني لحركة مجتمع السلم  عدم مشاركة الحركة في الحكومة التي ستتشكل عقب الانتخابات  التشريعية للرابع ماي 2017، وقد تم التصويت بالإجماع لصالح قرار عدم المشاركة على إثر أشغال الدورة  الاستثنائية للمجلس الشوري الوطني الذي دعا إليه رئيس الحركة السيد عبد الرزاق مقري  للفصل في مسالة المشاركة من عدمها في تشكيلة الحكومة المقبلة، وكان السيد مقري قد كشف عن لقاء جمعه بالوزير الأول السيد عبد المالك سلال تلقى  خلاله عرضا لمشاركة حركة مجتمع السلم في الحكومة التي سيتم تشكيلها لاحقا، وللتذكير فان حركة مجتمع السلم التي شكلت تحالفا مع جبهة التغيير قد حلت في  المرتبة الثالثة في تشريعيات الرابع ماي بـ34 مقعدا.

Print Friendly