ecec61e679a9899fa8cc8cd10ed7582c3ad7ae6c

تمكن عناصر الشرطة التابعين لأمن دائرة عموشة ولاية سطيف، من حجز كمية معتبرة من المواد الاستهلاكية منتهية الصلاحية، والتي فاق وزنها الـ 08 قناطير (فريك، جوز وتوابل مختلفة)، وذلك بعد توقيف صاحب مركبة تجارية كان متوجها عبر الطريق الوطني رقم 09 إلى ولاية بجاية. العملية جاءت بموجة نشاط أمني جاء عقب نصب نقطة مراقبة أمنية متنقلة، على مستوى شطر من الطريق الوطني رقم 09، أين لفت انتباه عناصر الشرطة صاحب مركبة تجارية تبدوا على ملامحه بوادر الارتباك، ما جعلهم يوقفون مركبته مع إخضاعها للمراقبة، أين تبين أنها محملة بكمية معتبرة من المواد الاستهلاكية المجهولة المصدر وانعدام أي وثيقة تبيح للمعني ممارسة هذا النشاط التجاري، فضلا عن عدم فوترة أو وسم المنتوجات التي كانت تنقل بطريقة غير سليمة تماما، والمتمثلة في 04 قناطير من مادة الفريك، 04 قناطير من الجوز و 16.5 كلغ من التوابل المتنوعة، وقد تم فورا سحبها قصد تجنب تداولها في السوق، مع تحويل المشتبه به إلى مقر المصلحة وفتح تحقيق في ملابسات القضية، وهذا بعد أن تم بالتنسيق مع المصالح المختصة إخضاع المواد الاستهلاكية المحجوزة للتحاليل المخبرية اللازمة، والتي أظهرت أنها لا تتوفر ولا تخضع للمعايير والمقاييس المعمول، كما أنها تشكل خطرا على صحة مستهلكيها. المصلحة المعنية أعدت ملفا جزائيا ضد المخالف ومرافقه في شأن قضية ممارسة نشاط تجاري دون رخصة قانونية مع حيازة سلع استهلاكية غير مفوترة ومنعدمة الوسم التجاري، وهو ما يتعارض والقواعد القانونية المذكورة في القانون المتعلق بحماية المستهلك وقمع الغش، أرسل للجهات القضائية للبت فيه. مصالح أمن ولاية سطيف تدعو كافة الباعة وأصحاب المحلات التجارية إلى التقيد الصارم بالنظم والتشريعات المتعلقة بحماية المستهلك، مع الامتناع عن اقتناء وعرض سلع مجهولة المصدر للبيع، كما تحث المواطن وتدعوه إلى التبليغ دون أي تردد، في حالة اكتشاف منتوجات أو السلع خطرة أو غير صالحة للاستهلاك، وهذا بالاتصال عبر الرقمين: الرقم الأخضر 1548 أو رقم النجدة 17.

Print Friendly