تكريم شاعر القصبة حيمود براهيمي

نظم بالجزائر العاصمة حفل تكريم تخليدا لروح الشاعر حيمود براهيمي المعروف ب”مومو” و هذا بمناسبة الذكرى الـ20  لوفاته، و حضر التكريم الذي جاء بمبادرة من دار النشر الإبريز و بالشراكة مع مؤسسة  القصبة و جمعية أضواء و أصدقاء و ابنة الشاعر و رئيس مؤسسة القصبة بلقاسم  باباسي، و أكد السيد باباسي بهذه المناسبة أن الراحل كان يحب الاحتكاك بالشخصيات  الأدبية البارزة في مجال الثقافة الجزائرية على غرار الكاتب و الصحفي الفرنسي  ألبير كامو و الكاتب و الفيلسوف روجي غارودي، و ذكر المتحدث بأن الراحل حيمود براهيمي كان يتوسط بين السلطات و سكان القصبة  حيث ولد سنة 1918.و من جهتها تطرقت ابنته دوجة إلى مسار والدها الأدبي و حبه للشعر و السينما و  تأثره بالصوفية.كما تحدث رفيق الراحل حسيني رضوان حمزة عن الرجل الشاعر و الأب و الصديق  المتواضع و المتشبع بقيم الإنسانية، مشيرا إلى تأثر الشاعر بالصوفية الذي تجسد  بإصدار منشور ديني و فلسفي سنة 1958 إبان حرب التحرير الوطني.كما كتب الراحل عدة قصائد شعرية تم جمعها و نشرها بعد الوفاة منها “مومو  كلمات و أفعال” و هو ديوان شعر قدمه جون روني هولو ضمن اصدارات دار النشر  الإبريز و “مومو سحر الكلمات” ديوان شعر صدر سنة 2006 عن دار النشر آلفا.كما تألق حيمود براهيمي في السينما في فيلم “تحيا يا ديدو” لمحمد زينات و  “الطاكسي المخفي” لبن عمار بختي.  توفي الشاعر سنة 1997 بالجزائر العاصمة عن عمر ناهز 89 سنة.

Print Friendly