غياب-التدفئة-بمستوصف-الثنية-يزعج-العمال-والمرضى-بأوريسيا

 استفاد قطاع الصحة بولاية سطيف من 110 منصب بيداغوجي جديد للشبه الطبيين خاص بالموسم التكويني 2017/2018 في عدة تخصصات، حيث باشر المعهد الوطني للتكوين العالي شبه الطبي بسطيف في فتح التسجيلات واستقبال ملفات المترشحين المعنيين بالعملية، وهم الطلبة الحاصلين على شهادتي البكالوريا لدورتي 2016 و2017 (الموسمين الدراسيين 2015/2016 و2016/2017)، حيث تكون التسجيلات بمقر المعهد الكائن بحي “بيلير” في التخصصات التالية: الممرضون للصحة العمومية (40)؛ مشغلو أجهزة التصوير الطبي للصحة العمومية (16)؛ المخبريون للصحة العمومية (18)؛ القابلات في الصحة العمومية (25) ومكان التكوين في ولاية عنابة؛ المختصون في العلاج الطبيعي والفيزيائي للصحة العمومية (03) ومكان التكوين في ولاية قسنطينة؛  المساعدون الاجتماعيون للصحة العمومية (02)  ومكان التكوين في ولاية البويرة؛  المختصون في النظافة للصحة العمومية (03) ومكان التكوين في ولاية باتنة؛ المساعدون الطبيون للصحة العمومية (03).  حيث تفتح التسجيلات للمترشحين الحاصلين على شهادة البكالوريا في شعب العلوم التجريبية أو الرياضيات أو تقني رياضي أو شهادة معادلة للقابلات للصحة العمومية وكافة الشعب شبه الطبية (العلاج، إعادة التأهيل، و إعادة التكييف الطبية التقنية والطبية الاجتماعية)، شعــب آداب و فلسفة، الآداب واللغات الأجنبية، الآداب  العلوم الإنسانية والتسيير والاقتصاد أو شهادة معادلة للشعبة الطبية الاجتماعية (المساعدين الاجتماعيين للصحة العمومية والمساعدين الطبيين للصحة العمومية).

هذا العدد من المناصب سيسمح لولاية سطيف من تحسين التكفل بالمرضى في السنوات القليلة القادمة، كما سيمكن المسؤولين بقطاع الصحة من فتح دور الأمومة المجهزة، إضافة إلى المنشآت التي هي في طـور الإنجاز بمستشفى 240 سرير بالعلمـة، ومستشـــفى 60 سرير ببني عزيز”، وكـذا العيادات متعــددة الخدمات بكل من “جرمان” و”قلال” و”مهدية”، خاصة في ظل توافد الكم الهائل من المرضى إلى ولاية سطيف من عديد المدن والقرى وحتى الولايات المجاورة، وهذا ما يتطلب تظافر الجهـود وتكاتفها من أجـل توفيـر وتقديم خدمات صحية ترقى لتطلعات سكان الولاية والوافدين إليها من كل مكان.

صبايحي مونية

Print Friendly