2017-08-1916-11-00.975143-99320-555x318

أجرى رئيس الجمهورية  السيد عبد العزيز  بوتفليقة حركة هامة للإطارات الشاغلة لوظائف سامية على مستوى  الإدارة الإقليمية مست 95 رئيس دائرة و20 مسؤولا على مستوى الولايات والإدارات  المحلية حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية، وأوضح ذات المصدر أن الحركة التي أجراها رئيس الجمهورية مست خمس وتسعون (95)  رئيس دائرة ثمانية (08) مدراء للتقنين والشؤون العامة خمسة (05) مدراء  للإدارة المحلية وسبعة (07) مفتشين عامين بالولايات. وتأتي هذه الحركة “تبعا لترقية بعض الإطارات في وظائف سامية أخرى على مستوى  الإدارة الإقليمية وتسعى إلى مواصلة المجهودات المبذولة في مجال التنمية  وعصرنة الخدمات العمومية لا سيما عن طريق التوزيع الأمثل للكفاءات وتحسين  مستوى التأطير للجماعات المحلية. وأكد ذات البيان أن هذه الحركة “تكرس مبدأ إشراك الإطارات الشابة وتشجيع  العنصر النسوي لتقلد مناصب المسؤولية، حيث خصت الترقيات تسع (09) نساء في هذه  الوظائف السامية.وشملت هذه الحركة 95 رئيس دائرة من بينهم 47 إطارا تمت ترقيتهم في هذه  الوظيفة السامية 8 مناصب لمدراء التقنين والشؤون العامة من بينهم 6 إطارات  تمت ترقيتهم في هذه الوظيفة السامية، 5 مناصب لمدراء الإدارة المحلية، حيث تمت  ترقية 4 إطارات في هذه الوظيفة السامية 7 مفتشين عامين بالولايات من بينهم 6  إطارات تمت ترقيتهم في هذه الوظيفة السامية.

 

Print Friendly